جراحة الأنف بالبيزو

هل تبحث عن طريقة جديدة منخفضة المخاطر لجراحة الأنف؟ تقدم لك جراحة الأنف بالبيزو (Rhinoplasty Piezoelectric) تجربة جديدة لجراحة تجميل الأنف باستخدام الموجات فوق الصوتية. تُعرف هذه الطريقة أيضًا باسم جراحة الأنف بدون ألم، واكتسبت شعبية كبيرة بسرعة نظرًا لفوائدها العديدة، مثل ، تقليل النزيف والتورم والكدمات، فترة نقاهة أقصر و نتائج أكثر دقة وطبيعية. في هذه المقالة، سنناقش مبادئ وفوائد جراحة الأنف بالبيزو كهرباء ونساعدك على اختيار أفضل طريقة لجراحة الأنف.

جراحة الأنف بالبيزو

ما هي جراحة الأنف بالبيزو؟

جراحة تجميل الأنف بالبيزو ، والمعروفة أيضًا باسم جراحة الأنف بالموجات فوق الصوتية أو جراحة البيزو، هي طريقة جديدة لجراحة الأنف تستخدم الموجات فوق الصوتية لقص وتشكيل عظام وغضاريف الأنف. تتمتع هذه الطريقة بالعديد من المزايا مقارنةً بطرق جراحة الأنف التقليدية، والتي سنذكر بعضًا منها في ما يلي:

مبادئ جراحة تجميل الأنف بالبيزو :

  • في هذه الطريقة، يتم استخدام جهاز يسمى “البيزوتووم” الذي يصدر موجات فوق صوتية عالية التردد.
  • تقطع هذه الموجات وتصقل عظام وغضاريف الأنف بدقة وعناية.
  • باستخدام هذه التقنية، يمكن للجراح تغيير شكل وحجم الأنف بدقة وعناية.
  • على عكس الطرق التقليدية، لا يتم استخدام المطرقة والإزميل لكسر العظام في هذه الطريقة.

مزايا جراحة الأنف بالبيزو :

  • الدقة العالية والعناية: تسمح الموجات فوق الصوتية للجراح بقص وتشكيل عظام وغضاريف الأنف بدقة وعناية أكبر. يؤدي ذلك إلى نتائج أكثر دقة وطبيعية من عملیة الأنف بالبيزو.
  • تقليل النزيف والتورم: تقطع الموجات فوق الصوتية الأنسجة الصلبة بشكل انتقائي دون الإضرار بالأنسجة الرخوة والأوعية الدموية. نتيجة لذلك، يتم تقليل النزيف والتورم بعد الجراحة بشكل كبير.
  • فترة نقاهة أقصر: نظرًا لتقليل النزيف والتورم، فإن فترة النقاهة بعد عملیة الأنف بالبيزو أقصر من الطرق التقليدية.
  • كدمات أقل: لا تضر الموجات فوق الصوتية بالأوعية الدموية، وبالتالي ستكون الكدمات بعد الجراحة أقل بشكل ملحوظ.
  • أمان عالٍ: عملیة الأنف بالبيزو أكثر أمانًا من الطرق التقليدية بسبب عدم استخدام المطرقة والمبرد، مما يقلل من احتمالية الإضرار بالأنسجة المحيطة بالأنف.
  • مناسبة لأنواع الأنف المختلفة: جراحة الأنف بالبيزو مناسبة لأنواع الأنف المختلفة، بما في ذلك الأنف اللحمي والعظمي.

التعرف على جهاز البيزو 

 

الفرق بين عملیة الأنف بالبيزو والتقنية التقليدية

تُستخدم كل من جراحة الأنف بالبيزو كهرباء والتقنية التقليدية لتغيير شكل الأنف، لكن هناك اختلافات رئيسية بين هاتين الطريقتين.

1. طريقة القطع:

  • البيزو : في عملیة الأنف بالبيزو ، يتم استخدام الموجات فوق الصوتية لقص عظم وغضروف الأنف. تقطع هذه الموجات الأنسجة الصلبة بشكل انتقائي دون الإضرار بالأنسجة الرخوة والأوعية الدموية.
  • التقنية التقليدية: في هذه الطريقة، يتم استخدام المطرقة والمبرد لقص عظم وغضروف الأنف.

2. الدقة والعناية:

  • البيزو : نظرًا لاستخدام الموجات فوق الصوتية، فإن دقة وعناية هذه الطريقة في جراحة الأنف بالبيزو أكثر من التقنية التقليدية.
  • التقنية التقليدية: تعتمد دقة وعناية هذه الطريقة على مهارة وخبرة الجراح.

3. النزيف والتورم:

  • البيزو : نظرًا لعدم الإضرار بالأنسجة الرخوة والأوعية الدموية، فإن النزيف والتورم في طريقة جراحة الأنف بالبيزو أقل بشكل ملحوظ من التقنية التقليدية.
  • التقنية التقليدية: النزيف والتورم في هذه الطريقة أكثر.

4. فترة النقاهة:

البيزو : نظرًا لقلة النزيف والتورم، فإن فترة النقاهة في هذه الطريقة أقصر.

التقنية التقليدية: فترة النقاهة في هذه الطريقة أطول.

5. الكدمات:

  • البيزو : نظرًا لعدم الإضرار بالأوعية الدموية، فإن الكدمات في جراحة الأنف بالبيزو أقل.
  • التقنية التقليدية: الكدمات في هذه الطريقة أكثر.

6. الأمان:

  • البيزو : نظرًا لعدم استخدام المطرقة والمبرد، فإن هذه الطريقة أكثر أمانًا من التقنية التقليدية وتقلل من احتمالية الإضرار بالأنسجة المحيطة بالأنف.
  • التقنية التقليدية: احتمال الإضرار بالأنسجة المحيطة بالأنف في هذه الطريقة أكثر.

7. التكلفة:

  • البيزو: نظرًا لاستخدام المعدات والتكنولوجيا الأكثر تقدمًا، فإن تكلفة طريقة البيزو كهرباء أكثر من التقنية التقليدية.
  • التقنية التقليدية: تكلفة هذه الطريقة أقل من البيزو كهرباء.

ما هي العناية اللازمة بعد جراحة الأنف بالبيزو كهرباء؟

  • تجنب الأنشطة الشاقة.
  • تناول الأدوية بانتظام.
  • العناية بالغرز.
  • استخدام الكمادات الباردة لتقليل التورم.
  • التواصل بشكل منتظم مع الجراح الانف.

الدكتور أمين أمالي

أخصائي الأذن والأنف والحنجرة، جراح تجميل الأنف والوجه، جراح الأنف والجيوب الأنفية بالمنظار، جراح إضطرابات في النوم، خریج جامعة طهران للعلوم الطبية، و کان خریج من جامعة إستانفورد في أمريكا، و معاون أستاذ التعلیمي في جامعة طهران الطبية، و لدیه خبرة 15000 عملية جراحية تجميلیة وعلاجیة ناجحة، أحد الشخصيات البارزة والمشهورة في مجال جراحة تجميل الأنف والوجه في طهران.

0 0 votes
التعلیق علی المدونات
Subscribe
نبّهني عن
guest
0 التعلیقات
Inline Feedbacks
View all comments

أحدث المدونات

إشترك المدونة مع

المشاركة

مشاركة على وسائل التواصل الاجتماعي

طباعة الصفحة
طباعة